موقع المرصد الاخباري - سخنين
الرئيسية      |     من نحن     |     اجعلنا المفضلة     |     اتصل بنا
`

مداد
موقع المرصد - عمره 120 عاما يحفظ القرآن عن ظهر قلب
عمره 120 عاما يحفظ القرآن عن ظهر قلب
موقع المرصد - الخميس   تاريخ الخبر :2016-12-29    ساعة النشر :17:02


رغم شيخوخته، الا ان ذاكرته وقدرته على الحفظ تكاد توصف بأنها حديدية، عندما يحفظ ذلك المعمر حسين شيخ أخميدوف، القرآن الكرم كاملا عن ظهر قلب، بحسب ما نقل موقع روسيا اليوم.
 
المعمر أخميدوف البالغ من العمر 120 عاما، ولد في إحدى القرى الجبلية في داغستان الروسية عام 1896.

من بين الأشياء الجديرة بالذكر في حياة هذا الجد المديدة على لسانه وذويه، أن سر تغلبه على الزمن يكمن في أمور تبدو عادية ولا جديد فيها، وتنحصر بين الصلاة والعمل الدؤوب وتناول مشتقات الحليب وخاصة اللبن، وكذلك الزواج!

هذا الجد الروسي المعمر، شارك في الحرب الوطنية العظمى ضد الغزو النازي للاتحاد السوفيتي، وكان في الـ 45 من عمره، وقد فقد رجله في تلك الحرب، وها هو يعيش من دونها منذ أكثر من 70 عاما!

 للجد حسين الآن 33 حفيدا، أما بالنسبة لأبناء الأحفاد، فيقول ذووه إنهم كفوا منذ زمن طويل عن عدهم لكثرتهم. وفيما يبلغ عمر أصغر أبناء الأحفاد 3 أعوام، يبلغ عمر أصغر الأبناء ستين عاما، أي أن حسين أصبح أبا لآخر مرة قبل 60 عاما، وتزوج آخر مرة حين كان له من العمر 105 أعوام!

 حين بلغ من العمر 95 عاما تحققت أغلى أمنيات الجد حسين، إذ أدى فريضة الحج وزار الأماكن المقدسة في مكة والمدينة، وأم الناس لاحقا في قريته لأكثر من 40 عاما، وكان قد درس منذ نعومة أظفاره القرآن والشريعة في مدرسة قريته.

 الجد حسين الذي عاش أيام روسيا القيصرية والاتحاد السوفيتي وروسيا الاتحادية، لا يغادر الآن إلا نادرا غرفة بالدور الثاني لمنزل في جبال داغستان بناه بيديه نهاية خمسينيات القرن الماضي، ويرفض الانتقال منه إلى القسم الأحدث.

 وهو يقضي وقته في قراءة القرآن الذي يحفظه عن ظهر قلب منذ طفولته، ويجلس معظم الوقت منكبا على طاولة تحمل كتبا قديمة باللغة العربية، لعل عمر بعضها من عمره.







تعليقات الزوار

يرجى الحفاظ على مستوى مشاركه رفيع وعدم ارسال تعليقات خارجه عن نطاق الموضوع والتي لا تتماشى مع شروط الاستخدام

اسمك (غير اجباري)
بريدك الإلكتروني (غير اجباري)
الموضوع
التعليق (غير اجباري)