موقع المرصد الاخباري - سخنين
الرئيسية      |     من نحن     |     اجعلنا المفضلة     |     اتصل بنا
`

مداد
موقع المرصد - ما بعد يوم الارض \\\"بقلم علي عثمان\\\"
ما بعد يوم الارض "بقلم علي عثمان"
موقع المرصد - الاحد   تاريخ الخبر :2015-03-29    ساعة النشر :21:39


هناك فهم مخطوء آخد في الانتشار لمعنى يوم الارض، فهناك شعور عام وكأن يوم الارض هو يوم تتويج لنضال الأقلية العربية داخل دوله اسرائيل وان ما بعد يوم الارض ليس كما قبله وما علينا الا إقامة الاحتفالات والمهرجانات ، وقد ساهم في غرس هذا الشعور في عقولنا القيادات العربية التي رأت في يوم الارض يوم للخطابات والمسيرات وزياره أضرحة الشهداء وعوائلهم من دون ان يكون تخطيط لمتابعة قضايا الارض والمسكن آلتي تتفاقم يوما بعد يوم ومن دون ان يحركوا ساكناً . يجب ان نفهم يوم الارض على انه محطة خاصة من محطات نضالنا المستمره لتحقيق حقوقنا المسلوبة وضرب شروشنا عميقا داخل الارض وربط مصيرنا معها وتوحيد جهودنا كأقلية عربية للحفاظ على ما تبقى لنا من ارض ، ما يجري بالفعل هو عكس ما نحاول ان نوهم انفسنا به . نحن نلوم اجدادنا لأنهم باعوا أراضيهم للوكالة الصهيونية في السابق، ونتحسر على ذلك ولكن ما يحدث اليوم هو اسوأ واخطر من ذلك . الكل يعلم ان الكثير من المتنفذين يقوم بتبديل العشرات من الدونمات التي يملكها العرب - تكون قريبة من بلاد يهودية بعد شرائها من أصحابها العرب بسعر بخس - مع "المنهال" مقابل عدد قليل من الدونمات بأراضي داخل مسطح العمار او قريبة لها ويبيعونها بمبالغ طائلة والتي من المفروض ان تكون في كل حالة ملك عام لأهل البلد او ان يبيعها " المنهال" لأهل البلد باسعار رخيصة كما يفعل للبلاد اليهوديه .هذا يعني مصادره الارض العربية بطريقة قانونية لان مساحة الاراضي التي يملكها العرب في اسرائيل سوف تتناقص تدريجيا مع الوقت وهذا هدف السلطة المبيت ، ايضا قضيه تبديل الاراضي اذا استمرت مثلا في سخنين يفرغ من مضمونه الهدف من توسعة منطقه نفوذ البلد من جهة الشمال والغرب حيث معظم الاراضي هي ملك " المنهال" فعمليا يقوم بعض الاشخاص المتنفذين بتبديل الاراضي مع "المنهال" في منطقة الشمال والجنوب -وهذا ما يحدث فعلا - ويبيعونها بأسعار باهضة الثمن للمواطنين وبهذه الحالة لم يستفد المواطن السخنيني من توسعة "منطقة العمار" ولن تنخفض أسعار الارض أبدا ولذلك على القياديين منع ظاهره تبديل الاراضي الخاصة مع "المنهال" منعا باتا الا في حالات خاصة .




تعليقات الزوار

يرجى الحفاظ على مستوى مشاركه رفيع وعدم ارسال تعليقات خارجه عن نطاق الموضوع والتي لا تتماشى مع شروط الاستخدام

اسمك (غير اجباري)
بريدك الإلكتروني (غير اجباري)
الموضوع
التعليق (غير اجباري)