موقع المرصد الاخباري - سخنين
الرئيسية      |     من نحن     |     اجعلنا المفضلة     |     اتصل بنا
`

مداد
موقع المرصد - محمد علي طه لموقع العرب : ندعو السعدي للإستقالة الفورية ومصطلح الرزمة الكاملة هو تهرّب من الاستقالة ليس الا
محمد علي طه لموقع العرب : ندعو السعدي للإستقالة الفورية ومصطلح الرزمة الكاملة هو تهرّب من الاستقالة ليس الا
موقع المرصد - الخميس   تاريخ الخبر :2017-08-10    ساعة النشر :13:52


دعا رئيس لجنة الوفاق الوطني الأديب محمد علي طه في حديث لموقع العرب وصحيفة كل العرب صباح اليوم، النائب المحامي اسامة السعدي – عضو الكنيست عن الحركة العربية للتغيير في القائمة المشتركة الى تقديم استقالته فورًا ودون شروط، إلتزامًا بإتفاقية التناوب المبرمة بين مركبات القائمة. وقال الأديب محمد علي طه لموقع العرب في رده على سؤال حول نظرة لجنة الوفاق للقضية التي باتت بنظر الصحافة والرأي العام العربي بمثابة معضلة خاصةً مع اشتراط السعدي استقالته بإتمام الإتفاقية برزمة كاملة:"أطلب من النائب أسامة السعدي الذي له سمعة وطنية وبرلمانية مشرفة ان يقدم استقالته فورًا ويحافظ على سمعته الطيبة هذه، لأن الكرة الآن بملعبه". واضاف:"السعدي لا يضع لجنة الوفاق في معضلة انما يضع نفسه هو في معضلة لأن الإصطلاح رزمة كاملة ليس إلا من اجل التهرّب من الاستقالة، وأتساءل هل اسامة السعدي حريص على التجمع اكثر من التجمع على نفسه؟ طبعًا كلا، لأن التجمع يعرف كيف يأخذ حقه ويطالب به وهو حزب قوي وله دور هام في القائمة المشتركة ولا يحتاج لأسامة السعدي ولا لمحمد علي طه ولا أي احد آخر".

الأديب محمد علي طه


وتساءل موقع العرب وصحيفة كل العرب عن موقف الأديب محمد علي طه بصفته رئيس لجنة الوفاق من القضية وإن كان للتجمع احقية بالحصول على المقعد الرابع في الكنيست ضمن الاتفاقية، بغض النظر عن طبيعة رأي اللجنة بالإجماع بالقضية العينية قال:"أنا لا اريد ان اعلن موقفي من القضية الآن، ولكن ما سأقوله انه بعد استقالة اسامة السعدي سنعمل على ان يكون التجمع راضٍ، ولن نتر ك أي طرف من اطراف القائمة يشعر بغبن وسيكون الجميع موافقين وراضين عن الواقع، وسنحل المعضلة من خلال خبرتنا ولن تسمع عن أية معارضة من قبل الأحزاب، وعليه فإن الخطوة الأولى تكمن في استقالة السعدي فورًا، لأنه وقع على الاتفاقية بدون شروط، وأي شروط يضعها الآن غير مقبولة وهي تأتي في سبيل التهرّب من الاستقالة وهذا أمر مرفوض".


وفي رده على الاصوات التي تقول أن ثمة صفقات سرية قد تكون مبرمة بين بعض مركبات القائمة المشتركة من اجل الحصول على تمثيل أكبر في الكنيست، وتهجمات الاحزاب الاخير ة على بعضها البعض، خاصةً اتهامات التجمع لباقي المركبات كما جاء في بيانها الأخير، والإدعاءات حول النائب السابق باسل غطّاس بأنه أخطأ وان حزبه فقط من يتحمل المسؤولية وليس بقية الأحزاب، قال الأديب محمد علي طه:"التصريحات حول وجود صفقات سرية بين الأحزاب هي أمورٌ عارية عن الصحة وتأويلات لا اساس لها، للجبهة الحق في أن تقول ما تريد وكذلك للتجمع والعربية للتغيير والإسلامية، فليقولوا ما يشاؤون ونحن لنا اسلوبنا وعملنا ورؤيتنا ونحن نعرف بشكل تام ما هي المصلحة المشتركة والوطنية وننظر لجميعهم على بعدٍ واحد".

واضاف:"بالنسبة لقضية النائب السابق باسل غطّاس، ولو لم يحدث ما حدث، لما كانت هنالك مشكلة ولسارت الامور بسلاسة، ولكن هذه الاستقالة خلقت واقعًا جديدًا، وعليه فنحن نسعى لأن لا يشعر أي طرف بغبن، لأن الغبن قد يوّلد مشاكل داخل المشتركة التي لن تعمل بقوة ومن اجل ان تعمل بقوة ووحدة ونشاط وان تخدم الجماهير والشعب وان تثبت انها حقًا إرادة شعب وتدخل المعركة الانتخابية المقبلة ونحن على ابوابها بقوة، نريد ان تكون الاطراف الاربعة راضية عن الواقع، وعليه نحن نعمل على ان يستقيل النائب اسامة السعدي بعدما قدم النائب د. عبدالله ابو معروف استقالته مشكورًا".

ووجه موقع العرب سؤالًا لرئيس لجنة الوفاق أن "اعضاء اللجنة يتحدثون عن خبرتهم الوافرة، فكيف سقطت إمكانية ان تواجه القائمة المشتركة ما تواجهه اليوم منذ البداية وعشية ابرام الاتفاقية، ولماذا لم تأخذ اللجنة إمكانية ان مكروهًا قد يصيب أي من اعضاء الكنيست خلال الدورة كاملةً". فرّد قائلًا:"صحيح جدًا، أوافقك الرأي، هذا خطؤنا وخطأ الأحزاب ايضًا، فالقائمة المشتركة اقيمت تحت ضغط شديد وضيق في الوقت، إذ أننا لم نفكّر ولم نأخذ بعين الاعتبار قضية أن يحدث عرض صحي او ما شابه، هذا الخطأ نتحمله نحن وتتحمله الاحزاب ايضًا، لأن أحدًا لم ينبهنا لذلك، ولكننا اليوم قد تعلمنا من التجربة وسنأخذها بجدية في اتفاقات جديدة مستقبلية".


اسامة السعدي


وعن ثقة الجماهير العربية بالقائمة المشتركة التي باتت تتبدد ازاء عدم الحل السريع لقضية التناوب قال:"انا اشعر بذلك ايضًا، وأعي ذلك تمامًا، لأن التناوب كان يجب ان يتم قبل 25.07.2017، وهذا الأمر قد طال وعدم تنفيذه اعطى للصحافة والرأي العام ان ينشغل بالموضوع، الأمر الذي اثر على واقع القائمة المشتركة، نحن نعترف بذلك، ونعترف بتأثيره، ولكن عندما نجتازه فإن القائمة ستبدو موحدة وتعمل بشكل وحدوي كبير، لأن جميع الاطراف متمسكة بالقائمة، سوف نحل جميع المشاكل التي طرأت ونحن على ثقة بأن الأحزاب تقدرنا وتحترمنا وتأخذ بوجهة نظرنا، وأناشد الجميع الآن ألا ننشغل بهذا اكثر من الازم ونحن على ابواب معركة انتخابية تأتي في ظل الهجوم على الجماهير العربية على ارضها وحريتها وواقعها ومستقبلها، ويجب ان تكون هذه الاستقالات الآنية الآن ليس إلا رافعة من اجل ان نتقدم بثقة وثبات نحو الإنتخابات".


وعلى صعيد متصلٍ تساءل موقع العرب حول المصادر التي تحدثت عن ادخال عضوين جديدين للجنة الوفاق وهما المربي فايز منصور والشيخ عطية الأعسم، وعدم حضور ودعوة كل من مازن غنايم والبروفيسور احمد ناطور والياس جبور للإجتماعات، قال محمد علي طه:"هنالك خطأ شائع باننا ادخلنا عطية الأعسم الى اللجنة فهو معنا منذ سنتين ونصف وانضم مباشرةً في شهر الانتخابات، ولكن بالنسبة للأخ فايز منصور فقد بحثنا طيلة الوقت عن شخصية اجتماعية من المدن المختلطة، وقد اقترحوا عليّ اسمه كونه مدير مدرسة وشخصية معروفة وجماهيرية في اللد والرملة، وبالفعل فقد اتصلت به قبل اشهر وعرضت عليه الإنضمام وقد وافق، أما بخصوص عدم حضور بعض الاعضاء فالأمر وصلكم بشكل خاطئ، لأن مازن غنايم هو من يعتذر احيانًا عن الحضور لإنشغالاته في البلدية واللجنة القطرية، ولكنه عضو نشيط في اللجنة، وكثيرًا ما يقول لي انت تنوب عني وقراراتكم تمثلني، بينما الأخ الياس جبور فقد اعتذر لأسباب صحية وقال ذلك حتى في صحيفتكم، بينما القاضي احمد ناطور فمباشرةً بعد الإنتخابات اعرب عن رغبته بالانسحاب لأسباب شخصية اعتقد انها بسبب انشغالاته بالتدريس الجامعي وأموره الشخصية الأخرى وسفره الكثير الى خارج البلاد".

بلطف من موقع العرب 




تعليقات الزوار

يرجى الحفاظ على مستوى مشاركه رفيع وعدم ارسال تعليقات خارجه عن نطاق الموضوع والتي لا تتماشى مع شروط الاستخدام

اسمك (غير اجباري)
بريدك الإلكتروني (غير اجباري)
الموضوع
التعليق (غير اجباري)