موقع المرصد الاخباري - سخنين
الرئيسية      |     من نحن     |     اجعلنا المفضلة     |     اتصل بنا
`

مداد
موقع المرصد - توفيق عكاشة: سألتقي نتنياهو في تل أبيب خلال أيام
توفيق عكاشة: سألتقي نتنياهو في تل أبيب خلال أيام
موقع المرصد - السبت   تاريخ الخبر :2016-02-27    ساعة النشر :08:54


وكالات:  تصاعدت أزمة استقبال توفيق عكاشة، عضو مجلس النواب المصري، السفير الإسرائيلي في القاهرة، حاييم كورين، بمنزله، الخميس، والتي تعد خطوة غير مسبوقة في مصر.

وأظهر عكاشة قدرا كبيرا من التحدي في وجه الانتقادات الواسعة التي وجهت له والاتهامات بالتطبيع مع إسرائيل، قائلا إنه اتفق مع السفير الإسرائيلي على ترتيب مقابلة له مع رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو في تل أبيب قريبا، مؤكدا أنه زار إسرائيل من قبل عام 2010 وكان أيضا وقتها عضوا في مجلس الشعب.

وبحسب تقارير صحفية، فإن توفيق عكاشة سيقوم بزيارة إسرائيل خلال أسابيع بصحبة مجموعة من أعضاء مجلس النواب المتوافقين معه في الرؤية، للقاء عدد من المسؤولين .

من جانبه، كشف توفيق عكاشة عن تفاصيل اللقاء مع السفير الإسرائيلي قائلا إنه ناقش معه محورين أساسين، الأول بناء تمثال للرئيس الراحل جمال عبد الناصر في قلب تل أبيب، ومساعدة إسرائيل في حل مشكلة سد النهضة الإثيوبي.

وأضاف عكاشة في بيان له،  أنه تحدث مع السفير الإسرائيلي حول كتابه الجديد الذي يتناول علامات آخر الزمان، وعرض على الإسرائيليين السفر لإسرائيل لمساعدتهم في تحديد مكان هيكل سليمان مقابل حل أزمتي سد النهضة، وتحكيم الغاز، وبناء 10 مدارس بدلا من التي دمرت في بحر البقر بالشرقية أثناء احتلال إسرائيل لسيناء، مؤكدا أن السفير وافق بشدة على هذا العرض.

وتابع: "قلت للسفير الإسرائيلي إن عليكم بناء تمثال من الفضة لجمال عبد الناصر في تل أبيب، لأنه لولا عبد الناصر ما كانت إسرائيل، والمفروض تطلعوا أنور السادات من القبر وتضربوه بالرصاص مرة أخرى"، مشيرا إلى أنه طالب السفير بحل الدولتين لتسوية القضية الفلسطينية، إلا أنه تحجج بأن هناك متشددين في إسرائيل لا يريدون حل الدولتين.

وفي نهاية اللقاء، اتفق عكاشة وكورين على عقد اجتماع آخر بحضور السفيرين الأمريكي والبريطاني في القاهرة للتنسيق حول الموضوعات التي تم مناقشتها.

وشن أعضاء في مجلس النواب هجوما شرسا حادا على توفيق عكاشة بعد أن استقبل السفير الإسرائيلي، الذي ناقش معه عددا من الملفات الهامة منها "سد النهضة الإثيوبي، والصراع العربي الإسرائيلي، والتعاون بين القاهرة وتل أبيب في مختلف المجالات".

وطالب عدد من النواب بإحالة عكاشة للتحقيق وإسقاط عضويته، وبدأت حملة لجمع التوقيعات لرفع هذه الطلبات إلى رئيس المجلس لمناقشتها في جلسة عامة.

وقال عكاشة، في تصريحات صحفية ردا على التحركات داخل البرلمان لإسقاط عضويته: "أنا لست خائفا من أي عقوبة ضدي، ولا يستطيع أحد أن يسقط عضويتي، لأني لم أرتكب خطأ قانونيا أو دستوريا، بل على العكس فأنا سأجلب خيرا كثيرا لمصر"




تعليقات الزوار

يرجى الحفاظ على مستوى مشاركه رفيع وعدم ارسال تعليقات خارجه عن نطاق الموضوع والتي لا تتماشى مع شروط الاستخدام

اسمك (غير اجباري)
بريدك الإلكتروني (غير اجباري)
الموضوع
التعليق (غير اجباري)