موقع المرصد الاخباري - سخنين
X Close
الرئيسية      |     من نحن     |     اجعلنا المفضلة     |     اتصل بنا
`

مداد
كوبون
Delta
omga
اكسبرت
موقع المرصد - الإسهال والغثيان عند الأطفال ... الأسباب وطرق العلاج
الإسهال والغثيان عند الأطفال ... الأسباب وطرق العلاج
موقع المرصد - الجمعة   تاريخ الخبر :2016-01-22    ساعة النشر :10:03


التهاب المعدة والأمعاء حالة شائعة تلتهب فيها المعدة والأمعاء. يسببه عادةً إنتان فيروسي أو بكتيري.

العرضان الرئيسيان لالتهاب المعدة والأمعاءهما الإسهال والقيء، ويختفيان عادةً في غضون خمسة إلى سبعة أيام.

ما الذي يسبب التهاب المعدة والأمعاء؟

إنّ سبب التهاب المعدة والأمعاء عند الأطفال الأكثر شيوعاً هو فيروس يسمى الفيروس العجلي. يخرج هذا الفيروس مع براز (غائط) الشخص المصاب بالعدوى. وقد ينتقل إلى الطعام والأشياء والأسطح إذا لم يغسل الشخص المصاب يديه بعد الذهاب إلى المرحاض.

تنتقل العدوى عادةً بعد ذلك إلى شخص آخر عند تناول الأغذية الملوثة أو لمس شيء أو سطح ملوث ثم لمس الفم.

يكون الأطفال الصغار معرضين بشكل خاص لهذه العدوى لأنهم كثيراً ما ينسون غسل أيديهم بعد الذهاب إلى المرحاض أو قبل تناول الطعام، ولم تتكون لديهم مقاومة للفيروس العجلي بعد.

تشير التقديرات إلى أن جميع الأطفال تقريباً سيصابون بعدوى الفيروس العجلي لمرة واحدة على الأقل قبل سن الخامسة، وأن العديد من الأطفال سيصابون بعدّة نوبات في السنة. وتحدث معظم حالات العدوى بين الأطفال قبل سن الرابعة.

يمكن أن يكون لالتهاب المعدة والأمعاء أيضاً عدد من الأسباب الأخرى، بما في ذلك عدوى نوروفيروس أوالتسمم الغذائي، على الرغم من أنها أكثر شيوعاً عند البالغين. اقرئي المزيد عن التهاب المعدة والأمعاء عند البالغين.

متى يجب مراجعة طبيبك

لا يحتاج التهاب المعدة والأمعاء إلى التشخيص في معظم الحالات، حيث أن المرض يختفي عادةً دون علاج.

لكن ينبغي مراجعة طبيبك إذا كان طفلك:  

•    تظهر عليه علامات التجفاف، أو لديه خطر متزايد لحدوث التجفاف

•    تظهر عليه أعراض إضافية لمرض أكثر خطورة

•    تقيأ على مدى ما يزيد عن ثلاثة أيام أو لديه إسهال لأكثر من أسبوع

•    لديه دم أو مخاط في برازه

•    كان في الآونة الأخيرة خارج البلد

•    لديه ضعف في الجهاز المناعي ناجم عن حالة صحية كامنة، مثل ابيضاض الدم الحاد، أو كأثر جانبي للعلاج الطبي، مثل العلاج الكيميائي

إذا كان طبيبك غير موجود، اتصل بالخدمة المحلية لخارج ساعات الدوام الرسمية أو بالمستشفى للحصول على المشورة.

علاج التهاب المعدة والأمعاء

تعتبر معظم حالات التهاب المعدة والأمعاء عند الأطفال معتدلة وتنتهي في غضون خمسة إلى سبعة أيام دون أي علاج نوعي.

لكن يكون الأطفال الصغار- خاصةً الذين تقل أعمارهم عن سنة واحدة- معرضون لخطر التجفاف، لذلك من المهم جداً أن يشربوا الكثير من السوائل. قد يوصى بمحاليل الإماهة الفموية في بعض الحالات.

في الحالات الشديدة التي يتم فيها فقدان كبير للسوائل، قد يكون هناك حاجة للعلاج في المستشفى بحيث يمكن الاستعاضة عن تلك السوائل بإدخال أنبوب داخل الأنف (أنبوب أنفي معدي) أو مباشرةً في الوريد (وريدياً). لكن يكون هذا مطلوباً في حالات نادرة جداً فقط.

الوقاية من التهاب المعدة والأمعاء

ينتشر التهاب المعدة والأمعاء بسهولة لذلك من المهم اتخاذ خطوات لمنع انتقاله من طفلك إلى الأطفال الآخرين من خلال:

•    تشجيع طفلك على غسل يديه بشكل صحيح بعد الذهاب إلى المرحاض وقبل تناول الطعام

•    تنظيف المبولة أو المرحاض جيداً باستخدام مطهر بعد كل نوبة إسهال وقيء والتأكد من تنظيف مقعد المرحاض والمقبض

•    غسل اليدين بانتظام خاصةً بعد تغيير الحفاض أو تنظيف المبولة

•    عدم مشاركة مناشف وفانيلات وأدوات المائدة أو أواني الطعام الخاصة بطفلك مع أفراد المنزل الآخرين

•    عدم السماح لطفلك بالعودة إلى الحضانة أو المدرسة قبل 48 ساعة على الأقل من آخر نوبة إسهال أو قيء

هناك تطعيم ضد الفيروس العجلي مدرج ضمن جدول التطعيم الروتيني للأطفال من عمر الشهرين إلى ثلاثة أشهر، والذي يمكن أن يساعد في تقليل مخاطر إصابة طفلك بالتهاب المعدة والأمعاء





تعليقات الزوار

يرجى الحفاظ على مستوى مشاركه رفيع وعدم ارسال تعليقات خارجه عن نطاق الموضوع والتي لا تتماشى مع شروط الاستخدام

اسمك (غير اجباري)
بريدك الإلكتروني (غير اجباري)
الموضوع
التعليق (غير اجباري)